جريدة الشاهد اليومية

خبايا طلاق حليمة بولند: طلب مفاجئ لزوجها جعلها تصر على الطلاق!

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_128_16777215_0___images_1-2018_F1(72).pngأوكلت الإعلامية حليمة بولند مهمة كشف خبايا طلاقها من زوجها المحامي عبد الرزاق العنزي إلى صديقتها الدكتورة فوزية الدريع، التي كشفت للجمهور عن السبب الذي أدى للانفصال.
وقالت الدكتورة فوزية الدريع إن حليمة بولند انفصلت بالفعل عن زوجها عبد الرزاق العنزي بعد زواج لم يدم سوى شهرين تقريباً، وذلك بعد أن طلب منها أن ترتدي النقاب، الأمر الذي قابلته المذيعة الكويتية بالصدمة والانهيار خاصة مع إصرار الزوج على طلبه.
وأضافت صديقة حليمة بولند أنها اتصلت بها وهي تبكي بحرقة، بعد فشلها في إقناع زوجها عبدالرزاق العنزي بالعدول عن فكرة ضرورة ارتدائها للنقاب، لتؤكد لها أنها لا تستطيع تنفيذ طلبه ومن ثم وقع الطلاق.
وأكدت د.فوزية الدريع أن حليمة بولند تعرف أنها سوف تعلن عن سبب طلاقها للجمهور، وهي على دراية تامة بالمقاطع التي كشفت فيها عن سبب انفصالها الأخير عن زوجها.
وكان خبر طلاق حليمة بولند تصدر مواقع التواصل الاجتماعي بقوة في الفترة الأخيرة، وذلك بعد عودة حليمة لنشاطها بقوة على حساباتها، حيث خضعت لجلسة تصوير جديدة بدت فيها بإطلالة جريئة، وأخبرت متابعيها أنها بصدد الإعلان عن مفاجأة لهم، مما دفع البعض للتخمين أنها ستعود ببرنامج جديد وأنها تراجعت عن فكرة الاعتزال.
الجدير بالذكر أن حليمة بولند أعلنت زواجها من المحامي عبدالرزاق العنزي بشكل مفاجئ، ثم أخبرت الجمهور باعتزالها العمل الإعلامي واكتفائها بالدعاية والقيام بدورها كسيدة مجتمع.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث