جريدة الشاهد اليومية

(الأبحاث) ابتكار أحدث التقنيات لخدمة ذوي الاحتياجات وفئة القصور اللغوي - العلوم والتكنولوجيا

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_800_600_0_0___images_1-2018_54fbb67f-5e12-46a8-95d2-188c29a3f2dd(1).jpgأكد معهد الكويت للأبحاث العلمية سعيه إلى ابتكار أحدث التقنيات وتطويرها لمساعدة الأشخاص ذوي الإعاقة وتسهيل سبل الحياة لهم وإيجاد الحلول المناسبة لخدمة فئة الأطفال الذين يعانون قصورا لغويا باستحداث برمجيات تناسب حالاتهم.
وأفاد المعهد في بيان صحفي اليوم الأربعاء بأنه طور برنامجا جديدا يعمل على أجهزة (أيباد) لخدمة الأطفال الذين يعانون قصورا لغويا (القصص التفاعلية) وهو برنامج مجاني يشمل أربع قصص من واقع البيئة الكويتية ويتم سردها باللغة العربية أو باللهجة الكويتية.
وأوضح أن البرنامج يشتمل على رسوم متحركة شائقة للأطفال لشخصيتين كرتونيتين (لولو وحمد) كما تتوافر إمكانية اخفاء النص في البرنامج ووقف سرد القصة وسهولة الاستخدام الذي لا يتطلب معرفة القراءة.
وأوضح أنه تم تطوير هذه البرمجيات بالتعاون مع متخصصين في قسم النطق والبلع التأهيلي التابع لمستشفى الطب الطبيعي والتأهيل الصحي وبتمويل من مؤسسة الكويت للتقدم العلمي.
وأفاد بأن هذه البرمجيات تحفز الأطفال على اكتساب مفردات لغوية وزيادة الحصيلة اللغوية لديهم من خلال سرد وقائع قصة وبعض الرسوم المتحركة إضافة إلى تطوير تسلسل الأحداث اليومية للأطفال بهدف إثراء الحصيلة اللغوية للأطفال.
وذكر المعهد أنه سجل (لولو وحمد) كعلامتين تجاريتين لدى وزارة التجارة والصناعة وسيتم اعتمادهما في مخرجات المعهد مستقبلا والخاصة بعرض العلوم بطريقة شائقة ومبسطة لتحفيز الأطفال للاقبال على العلوم.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث