جريدة الشاهد اليومية

بلجيكا تسعى إلى حصد ثمار الجيل الذهبي

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_750_422_16777215_0___images_1-2018_S21.jpgبعد نحو 3 عقود من وصوله للمربع الذهبي في بطولة كأس العالم 1986، يقدم المنتخب البلجيكي، موجة جديدة من التألق، على ساحة كرة القدم العالمية، وينتظر الجميع أن يكون هذا الفريق، هو الحصان الأسود في بطولة كأس العالم 2018 بروسيا.
وشارك المنتخب البلجيكي «الشياطين الحمر» في بطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل، بعد غياب دام 12 عاما عن بطولات كأس العالم، وبلغ الفريق دور الثمانية للبطولة، قبل أن يسقط أمام نظيره الأرجنتيني.
والآن، وتحت قيادة المدرب روبرتو مارتينيز، يراود الأمل، الفريق في تقديم مسيرة أفضل خلال المونديال الروسي، ومعادلة أفضل إنجاز سابق للفريق وهو بلوغ المربع الذهبي في مونديال 1986 بالمكسيك.
ورغم خروج الفريق من دور الثمانية أيضا في يورو 2016، ما زال القلب النابض للفريق حاضرا بوجود الهجوم القوي بقيادة كيفن دي بروين «مانشستر سيتي»، وإيدين هازارد «تشيلسي»، وروميلو لوكاكو «مانشستر يونايتد»، ومعهم العديد من اللاعبين، ليصبح المنتخب البلجيكي من الفرق اللافتة للأنظار في المونديال الروسي.
وسيكون الخروج من الدور الأول للبطولة، صدمة وخيبة أمل كبيرة لهذا الفريق، بعدما حقق خلال رحلته بالتصفيات الأوروبية المؤهلة للمونديال الروسي، 9 انتصارات وتعادل وحيد، ولم يخسر أي مباراة كما استقبلت شباكه، 6 أهداف فقط، فيما سجل 43 هدفا.
ويأمل الفريق وجماهيره، في استعادة أمجاد الماضي، حيث سبق للمنتخب البلجيكي أن بلغ نهائي كأس الأمم الأوروبية 1980 وخسر أمام نظيره الألماني، كما خسر أمام نظيره الأرجنتيني في المربع الذهبي لمونديال 1986 بالمكسيك.