جريدة الشاهد اليومية

سموه شهد حفل تطوير وتوسعة مقر ديوان «الخارجية» وافتتاح القاعة الكبرى

الأمير: الدبلوماسية الكويتية عقيدتها عدم التدخل بشؤون الآخرين

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_64_16777215_0___images_1-2018_1(41).pngأكد صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد أن الدبلوماسية الكويتية ارتكزت على عقيدة آمن بها أهلها منذ زمن بعيد، بمد جسور السلام والتعاون بين دول وشعوب العالم لبناء مصالح مشتركة قائمة على مبادئ لا تحيد عنها، هي عدم التدخل في شؤون الآخرين، والحفاظ على حسن الجوار، والتمسك بقواعد الشرعية الدولية وأسس القانون الدولي، وصولا إلى الحفاظ على الأمن والسلم الدوليين والسعي دوما لمد يد العون للدول وتقديم المساعدات الإنسانية لكل محتاج في مختلف بقاع الأرض.
جاء ذلك في كلمة ألقاها سموه خلال زيارته أمس بمعية سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الى مبنى وزارة الخارجية حيث شهد سموه حفل تطوير وتوسعة مقر ديوان وزارة الخارجية وافتتاح القاعة الكبرى متعددة الاغراض في الوزارة.
وأشاد سموه بالجهود المتميزة التي بذلتها الدبلوماسية الكويتية
ولا تزال تقوم بها عبر دورها الفعال في مجلس الأمن في مواجهة العديد من القضايا والتي كانت وما زالت محل الإشادة والتقدير ليس فقط على المستوى المحلي وإنما على المستوى الدولي.
وأعرب سموه عن فخره واعتزازه بدور هذا الكيان السياسي العريق الذي كان ولا يزال أحد مراكز تخريج شخصيات متميزة من سفراء ورجال دولة وشهداء ضحوا بأنفسهم في سبيل الوطن خدموا البلاد والعباد متمسكين بإيمانهم العميق بوطنهم وتراثهم وأرضهم التي نشأوا عليها.
ووجه سموه حديثه للعاملين في الخارجية قائلا: أنني على ثقة بأنكم ستواصلون السير على نهج من سبقوكم للحفاظ على أمن الوطن.
ص3

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث