جريدة الشاهد اليومية

إسبانيا تصدرت دول العالم التي تعتمد عليها

السياحة عامل مهم في تطور الاقتصاد العالمي

أرسل إلى صديق طباعة PDF

تحدث السياحة فرقًا كبيرًا وتشكل مساهمة هامة في الاقتصادات العالمية الرئيسية، حيث توفر المزيد من فرص العمل، لكن بعض البلدان تستفيد أكثر من غيرها في هذا المجال، ووفقًا لتقرير نشره موقع «ستاتيستا» واستند فيه لبيانات منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، فإن إسبانيا تتفرد في هذه الصناعة.
وخلال عام 2017، اجتذبت إسبانيا 82 مليون سائح أجنبي –أنفقوا 87 مليار يورو بحسب الحكومة- بفضل مناخها الدافئ والشواطئ المتميزة والثقافة النابضة بالحياة بالإضافة إلى شبكة النقل الفعالة.
ولم يكن من المفاجئ أن السياحة شكلت جانبًا رئيسيًا للاقتصاد الإسباني، وفقًا لبيانات التقرير الذي حمل العنوان «اتجاهات وسياسات منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في مجال السياحة لعام 2018»، والذي كشف عن اعتلاء البلد الأوروبي صدارة الدول الأكثر اعتمادًا على السياحة من الناحية الاقتصادية.
وبعد إسبانيا، جاءت البرتغال في المرتبة الثانية، فيما لم يكن أثر السياحة قويًا في البلدان التي تعتمد اقتصاديًا على الصناعة والخدمات مثل ألمانيا واليابان وكذلك الولايات المتحدة، وفيما يلي أكثر اقتصادات المنظمة الأكثر استفادة من السياحة من حيث مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي خلال عام 2016.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث