جريدة الشاهد اليومية

اليوم العالمي للطيور المهاجرة ... رسالة حضارية بيئياً وتنموياً

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_67_16777215_0___images_1-2018_LS15(2).png

الطيور أحد مؤشرات صحة النظم البيئية وتوازنها لذا تحفل رسالة اليوم العالمي للطيور المهاجرة بمعان حضارية تركز على الترابط بين مسألة حماية الطيور المهاجرة وتنمية المجتمعات المحلية وسياحة الأحياء البرية حول العالم.

ومحليا تتميز البلاد بمسارين لهجرة الطيور الأول من شرق أوروبا مرورا بتركيا وسوريا ثم الكويت ومنها إلى الهند في حين يبدأ الثاني من وسط وجنوب روسيا ويعبر الكويت إلى الجزيرة العربية ومنها لشرق ووسط وجنوب أفريقيا خلال موسمي الهجرة في الربيع والخريف ومن أكثر الطيور العابرة لسماء الكويت العقبان والنسور الحوامة وطيور الهدهد والنحام والكركي.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث