جريدة الشاهد اليومية

سهم «الأنظمة» تصدر تراجعات البورصة بنسبة %20

غياب المحفزات يدفع بورصة الكويت نحو المنطقة الحمراء

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_66_16777215_0___images_1-2018_e1(43).pngأنهت بورصة الكويت جلسة تعاملاتها أمس على انخفاض مؤشرها السعري 0.17 نقطة ليصل إلى مستوى 6805.7 نقاط.
في المقابل انخفض المؤشر الوزني 0.81 نقطة ليصل إلى 413.01 نقطة بنسبة انخفاض بلغت 0.2% كما انخفض مؤشر «كويت 15» بواقع 0.29 نقطة ليصل إلى 956.05 نقطة بنسبة انخفاض بلغت 0.03%.
وشهدت الجلسة تداول 65.4 مليون سهم تمت عبر 3135 صفقة نقدية بقيمة 12.4 مليون دينار كويتي «نحو 40.92 مليون دولار».
وتابع المتعاملون إفصاحا لشركة «رأس الخيمة لصناعة الإسمنت الأبيض والمواد الإنشائية» بشأن تقرير الحوكمة 2017 علاوة على إفصاح معلومات جوهرية بشأن عرض الشراء الإجباري لأسهم شركة «الدلتا للتأمين».
كما تابع المتعاملون تنفيذ بيع أوراق مالية مدرجة وأخرى غير مدرجة لصالح حساب إدارة التنفيذ في وزارة العدل علاوة على تذكير بورصة الكويت بالشركات الموقوفة عن الادراج لعدم تقديم بياناتها المالية لفترات ماضية.
وكانت شركات «وربة ت» و«وثاق» و«سفن» و«الديرة» و«العقارية» الأكثر ارتفاعا في حين كانت أسهم «الاثمار» و«أجوان» و«المستثمرون» و«وطني» و«بيتك» الأكثر تداولا من حيث الكمية.
واستهدفت الضغوطات البيعية وعمليات جني الأرباح أسهم العديد من الشركات في مقدمتها «الأنظمة» و«عمار» و«الاثمار» و«المدينة» و«يونيكاب» في حين شهدت الجلسة ارتفاع أسهم 40 شركة وانخفاض أسهم 48 أخرى وسط ثبات أسهم 30 شركة ثابتة من إجمالي 118 شركة تمت المتاجرة بها.
واستحوذت حركة مكونات مؤشر أسهم «كويت 15» على 12.8 مليون سهم تمت عبر 908 صفقات نقدية بقيمة 7.7 ملايين دينار «نحو 25.41 مليون دولار».
وقال نائب رئيس قسم بحوث الاستثمار في «كامكو»، إن الترقب والحذر يسودان تداولات البورصة ومستويات السيولة في الآونة الأخيرة.
وأوضح رائد دياب أن السوق على ما يبدو يحتاج إلى مُحفزات جديدة مع انتظار المتداولين إلى نتيجة اجتماع شركة فوتسي للنظر بالشركات التي ستنضم إلى المؤشر، إضافة إلى انعقاد عموميات الشركات الكبرى والبنوك ما قد ينتج عنه تذبذب في حركة الأسهم الفترة القادمة.
فنياً، قال دياب: «على الرغم من استمرار المؤشر السعري في الإغلاق بالمنطقة الإيجابية إلا أنه مُطالب باختراق المستوى العلوي المُسجل أخيراً عند 6833 نقطة لتوقع المزيد من المكاسب باتجاه 6940، في حين أنه لابد من المحافظة على الإغلاق فوق مستوى الدعم 6530 نقطة لتجنب رؤية تراجعات حادة».
وتراجعت مؤشرات 6 قطاعات يتصدرها التكنولوجيا بنحو 7%، بضغط رئيسي من هبوط سهم الأنظمة الذي تصدر تراجعات البورصة بنسبة 20%.
كما تراجع قطاع البنوك بنسبة 0.75% بالتزامن مع هبوط 5 أسهم بالقطاع يتقدمها الإثمار بنحو 0.6%.
في المقابل، ارتفعت مؤشرات 5 قطاعات أخرى يتصدرها التأمين بنحو 1.6%، بدفع من صعود سهمي وربة ووثاق، حيث تصدر الأول ارتفاعات البورصة بنحو 10%، فيما ارتفع الثاني بنحو 9.4%.
وصعدت سيولة البورصة 37.1% إلى 12.49 مليون دينار مقابل 9.11 ملايين دينار أول أمس، كما ارتفعت أحجام التداول 2.5% إلى 65.48 مليون سهم مقابل 63.89 مليون سهم بجلسة الاثنين.
وحقق سهم الكويت الوطني أنشط سيولة بالبورصة بقيمة 2.87 مليون دينار مرتفعاً 0.39%، فيما تصدر سهم الإثمار نشاط الكميات بحجم تداول بلغ 9.5 ملايين سهم بقيمة 361.7 ألف دينار.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث