جريدة الشاهد اليومية

سموه تبادل التهاني بالأعياد الوطنية مع قادة الدول

الأمير تلقى تهنئة ولي العهد وسالم العلي ومشعل الأحمد والمحمد والمبارك والغانم

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_1-2018_L4(15).pngتلقى صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد برقيات التهاني بمناسبة الذكرى السابعة والخمسين للعيد الوطني والذكرى السابعة والعشرين لعيد التحرير من اخوانه سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد ورئيس مجلس الامة مرزوق الغانم وسمو رئيس الحرس الوطني الشيخ سالم العلي ونائب رئيس الحرس الوطني الشيخ مشعل الأحمد وسمو الشيخ ناصر المحمد وسمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء، أعربوا فيها عن مشاعر الولاء والوفاء للوطن العزيز وخالص الدعاء لصاحب السمو أمير البلاد بأن يمن الباري عز وجل على سموه بموفور الصحة ودوام العافية لمواصلة قيادة مسيرة الخير والعطاء للوطن العزيز وتحقيق المزيد مما ينشده الوطن من نماء ونهضة وازدهار في ظل القيادة الحكيمة لسموه.
وقد بادلهم سموه التهاني بهاتين المناسبتين الوطنيتين العزيزتين على نفوس الجميع مقدرا لهم ما أعربوا عنه من صادق الدعاء لسموه وكريم المشاعر نحو الوطن العزيز، سائلا سموه المولى تعالى أن يوفق الجميع ويسدد الخطى لخدمة الوطن الغالي ورفعته، متمنيا لهم موفور الصحة والعافية، مستذكرا سموه شهداء الكويت الأبرار وما قدموه من تضحيات جليلة للوطن العزيز ضارعا إلى المولى تعالى أن يتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته وينزلهم منازل الشهداء.
كما تلقى صاحب السمو برقيات التهاني من إخوانه قادة الدول العربية الشقيقة والدول الصديقة وذلك بمناسبة الذكرى السابعة والخمسين للعيد الوطني والذكرى السابعة والعشرين لعيد التحرير.
وقد بعث سموه ببرقيات شكر جوابية ضمنها بالغ شكره وتقديره على ما أعربوا عنه من طيب المشاعر بهاتين المناسبتين الوطنيتين متمنياً لهم دوام الصحة وموفور العافية وللعلاقات الطيبة بين الكويت والدول الشقيقة والصديقة المزيد من التطور والنماء.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث