جريدة الشاهد اليومية

مسؤولون كويتيون: تعزيز دور تكنولوجيا المعلومات يدعم النهوض بالصناعات الحيوية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_800_600_0_0___images_12-2017_a6ae315b-2469-4364-87d6-de7debf4ea27.JPGأكد مسؤولون كويتيون أهمية تعزيز دور تكنولوجيا المعلومات والإتصالات في تأمين النمو الاقتصادي والتشجيع على النهوض بالصناعات الحيوية فضلا عن دفع عجلة الرقمنة لضمان تحقيق النمو المستدام في الاقتصادات الرقمية.
وأضاف المسؤولون لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم الاثنين على هامش ندوة أقامتها شركة (هواوي) للاتصالات بعنوان (تكنولوجيا المعلومات والإتصالات الجديدة ..الطريق إلى التحول الرقمي) أن الاستثمار في هذا القطاع له أثر اجتماعي واقتصادي إيجابي للعمالة والمجتمع.
وفي هذا الصدد أكد المدير العام للجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات بالإنابة قصي الشطي أهمية قطاع تكنولوجيا المعلومات والإتصالات لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة التي تنعكس آثارها المباشرة على حياة ورفاهية المواطنين.
وأضاف الشطي أن مشاركة (تكنولوجيا المعلومات) في الندوة تأتي إيمانا منها بأهمية ميكنة عمل المؤسسات وتحويل عملها من ورقي إلى إلكتروني لمواكبة تحديات العصر الرقمي وتحقيق رؤية الكويت وتحولها إلى مدينة ذكية.
ونوه بدور شركة هواوي في تطوير أنظمة الشبكات وما تقدمه من خبرات في البلاد وتحسين أعمال الصناعات والقطاعات الآخرى مبينا أن "دولة الكويت استفادت من خدماتها عبر تطوير مشاريعها التنموية الضخمة".
من جانبه أكد المدير العام للهيئة العامة للصناعة الكويتية عبدالكريم تقي أن قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات أصبح من المؤشرات الحديثة في تحسين الأداء المؤسسي في جميع أنظمة البلاد.
وأوضح تقي أن دور الهيئة في تنمية النشاط الصناعي وتطويره يتطلب إدخال تكنولوجيا المعلومات والإتصالات بشكل أكثر فعالية لجعلها رافدا اقتصاديا للبلاد مبينا أن الهيئة بدأت منذ عام 2000 في التحول الرقمي عبر تحويل إجراءاتها من ورقية إلى إلكترونية.
وأضاف أن مشاركة الهيئة في الندوة تأتي انطلاقا من خطتها المقبلة فيما يخص المفاهميم الجديدة للمدن والمناطق الذكية والخضراء التي تأتي من ضمن تطوير القطاع الصناعي والتحول الرقمي إضافة إلى تحسين الخدمات للمستثمرين والصناعيين.
وعن دور الهيئة في دعم رؤية (كويت جديدة 2035) أكد تقي سعيها إلى استقطاب الاستثمارات والمستثمرين الأجانب ومساعدة المنتج الكويتي لتصدير منتجاته خارج الكويت ومنافسة الأسواق الخارجية والعالمية علاوة على توفير الأراضي للصناعيين وتسهيل وتبسيط الإجراءات الصناعية.
من جهته قال مدير قسم تكنولوجيا المعلومات في شركة البترول الوطنية الكويتية المهندس عبدالعزيز الدعيج إن (تكنولوجيا المعلومات) أصبح شبكة مترابطة تعمل على إثراء المجتمعات مما يساهم في رفع مستوى تقنية المعلومات على مستوى الافراد والمؤسسات ذات الشأن في البلاد.
وبين الدعيج أن (هواوي) أثبتت "بجدارة مستواها التقني وقيمتها المضافة خلال تطويرها وتعزيزها البنية التحتية" في البلاد عبر مؤسساتها المختلفة.
وأعرب عن الأمل أن تكون الكويت ساحة لاستقطاب تلك الشركات الكبيرة عبر نقل التكنولوجيا والاستفادة منها مما يعزز من مفهوم التنافسية التجارية.
بدوره قال الرئيس التنفيذي في شركة (هواوي) في الكويت تريفور ليو في بيان صحفي إن التحول الرقمي يشكل أولوية حكومية مؤكدا التزام الشركة بالعمل مع القطاع الحكومي والتعاون مع شركائها.
وأضاف ليو أن الرقمنة ستتيح فرصا متنوعة لمواجهة التحديات الحديدة في جميع الصناعات كما ستخلق زخما جديدا للنمو المستدام ورفع مستوى الكفاءة مشددا على ضرورة الاستمرار في تسخير القوة التكنولوجية الناشئة.
ونظمت شركة (هواوي) الندوة لمدة يوم واحد لعرض دور الابتكارات الخلاقة والاستكشافات الحديثة في خلق اقتصاد قائم على المعرفة المتقدمة بما يتماشى مع مع أجندة التنمية الوطنية في الكويت بمشاركة كبار المسؤولين في الحكومة ورواد القطاع.
ويعد هذا الحدث الأول من نوعه ضمن سلسلة مبادرات الشركة في اطار التزامها بتشجيع المزيد من الحوار مع الشركاء في القطاع والمسؤولين في الحكومة الكويتية حول الدور الحاسم لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث