جريدة الشاهد اليومية

وزير (البلدية) الكويتي: مشروع تطوير العمل الالكتروني بالبلدية شهد نقلة نوعية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_800_600_0_0___images_12-2017_70ab742f-c4e2-4184-a1b3-3405d2482d32.jpgاكد وزير الاشغال العامة ووزير الدولة لشؤون البلدية حسام الرومي ان مشروع تطوير العمل الالكتروني في بلدية الكويت شهد نقلة نوعية مضيفا ان مواصلة نجاح المشروع يتطلب اهتماما اكبر لتسهيل المعاملات على المواطنين والمقيمين.
وقال الرومي في كلمة له اثناء ترؤسه اجتماع اللجنة العليا للتنسيق والتخطيط في البلدية ان امام بلدية الكويت عشرة مشاريع مهمة سواء الجاري تنفيذها أو المستقبلية إضافة الى مشروع تطوير عملها فيما يخص الأرشفة الالكترونية وميكنة المعاملات.
وأشاد الوزير بالجهود المبذولة مقبل مدير عام البلدية خلال الفترة الماضية مشيرا الى ان تحمل المسؤولية يتطلب تضافر كافة الجهود لمواجهة تحديات كبيرة وان تحقيق اي انجاز لايتم الا بتفعيل دور البلدية في المتابعة والإشراف على عمل قطاعاتهاك وحل اي تشابك أو تداخل مع الوزارت والجهات الحكومية الاخرى.
ولفت الى الحرص على انجاز الاعمال وتسهيل معاملات المراجعين الى جانب تطبيق قانون ولوائح ونظم البلدية والتشديد على محاربة الفساد للحد منه داعيا كل رئيس قطاع أن يرفع له في غضون أسبوعين خطة عمل لتطوير القطاع المسؤول عنه على ان تشمل المعوقات والحلول القابلة للتطبيق.
وذكر انه سيتم على أساس كل خطة مقدمة من المسؤولين تقييم الأداء لكل مسؤول مبينا انه سيتم محاسبة المسؤول عن أي تقصير أو اهمال في تنفيذ تلك الخطط خلال 100 يوم.
وشهد الاجتماع عرضا مرئيا خاصا لعشرة مشاريع حالية ومستقبلية هي مدينة العمال في جنوب الجهراء التي تستوعب 20 ألف عامل والمتوقع تنفيذها في الربع الاول من العام المقبل كما شمل العرض إعداد دراسة خمسة مشاريع لمدن عمالية أخرى في وقت واحد.
وشهد الاجتماع ايضا عرضا لمشروع المركز الثقافي والترفيهي لاحياء مدينة الكويت في الانشطة مثل المسارح التجارية وغيرها من الانشطة المناسبة للفترة المسائية لجذب المواطنين والمقيمين لزيارتها.
وتضمن العرض مشروعي واجهة الجهراء وخليج الصليبخات اضافة الى مشروع المركز الخدمي بالعقيلة والمسلخ المركزي في منطقة الري ومبني المجلس البلدي الجديد وأضخم موقف سيارات بالشرق الأوسط (مجمع دسمان) الذي يستوعب 2300 سيارة الذي يفتتح ابريل 2018 وايضا تطوير اسواق المباركية ومصنع النفايات الصلبة لإنتاج الكهرباء.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث