جريدة الشاهد اليومية

مقتل 26 في تفجير سيارة مفخخة بدير الزور

وزير خارجية روسيا: غير مقبول ادعاءات استخدام سوريا أسلحة كيميائية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_133_16777215_0___images_10-2017_W3(1).pngأكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن استمرار الألاعيب الإعلامية حول الادعاء باستخدام الحكومة السورية أسلحة كيميائية أمر غير مقبول.
وقال لافروف في مؤتمر صحافي مع نظيره المكسيكي لويس فيديغاراي في موسكو أمس «نريد أن نؤكد أن تلك الألاعيب المعلوماتية غير المقبولة كانت ولا تزال تتواصل وكان آخرها ما يتعلق بحادثة استخدام السلاح الكيميائي في خان شيخون».
وأضاف: نشرنا جميع التقييمات والمعلومات التي أعدها خبراء كرسوا كل حياتهم لمسائل الأسلحة الكيميائية وأظهرنا بطلان الاستنتاجات التي توصلت إليها آلية التحقيق المشتركة، وبادرنا مسبقا إلى دعوة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية وإدارة آلية التحقيق المشتركة إلى تحسين معايير التحقيق، لكننا لم نسمع أجوبة عن أسئلتنا وكان من الواضح أن هؤلاء الناس يتعرضون لضغوطات واسعة النطاق ويتم التلاعب بمواقفهم.
ووصف لافروف الإجراءات التي اتبعتها آلية التحقيق المشتركة للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية في حادثة خان شيخون بـ «الأخطاء السافرة والنشاطات غير النظيفة»، لكن الولايات المتحدة رفضت مشروع القرار الذي تقدمنا به لإصلاح تلك الأخطاء وقالت: «كل ما تقوم به آلية التحقيق مقياس ذهبي وإن الحديث في مجلس الأمن يدور فقط عن تمديد سريان هذه الآلية دون أي انتقادات، ما يعني أننا سنخضع للذين لا يزالون يؤثرون على عمل هذه الآلية».
على صعيد آخر قتل 26 شخصاً بينهم أطفال ونساء في تفجير سيارة مفخخة استهدف تجمعا للنازحين السوريين في دير الزور شرق سوريا، وكان أفراد ينتمون لـ «داعش» فجروا سيارة مفخخة عند نقطة تجمع للنازحين بالقرب من حقل «جفرا» النفطي.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث