جريدة الشاهد اليومية

سموه استقبل ولي العهد والمبارك والغانم والخالد

الأمير معزياً خادم الحرمين في حادث نقطة الحراسة: عمل إرهابي شنيع استهدف الأبرياء

أرسل إلى صديق طباعة PDF

l1(1).pngبعث صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، ببرقية تعزية إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، عبر فيها سموه عن خالص تعازيه وصادق مواساته باستشهاد اثنين من رجال الحرس الملكي وإصابة ثلاثة من زملائهم جراء حادث إطلاق النار الإرهابي الذي استهدف نقطة حراسة خارجية تابعة للحرس الملكي الموجودة امام البوابة الغربية لقصر السلام في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية.
وأعرب سموه عن استنكار الكويت وإدانتها الشديدة لهذا العمل الإرهابي الشنيع الذي استهدف أرواح الأبرياء الآمنين وزعزعة الأمن والاستقرار في البلد الشقيق مؤكدا سموه وقوف الكويت التام مع المملكة وتعاطفها معها وتأييدها لكل ما تتخذه من إجراءات لمواجهة مثل هذه الأعمال الإرهابية للحفاظ على أمنها، مجددا سموه موقف الكويت الرافض للإرهاب بكافة أشكاله وصوره ووقوفها مع المجتمع الدولي للقضاء عليه وتجفيف منابعه، سائلا سموه المولى تعالى أن يتغمد شهيدا هذا الحادث الارهابي بواسع رحمته ومغفرته وينزلهما منازل الشهداء ويلهم ذويهما جميل الصبر ويمن على المصابين بسرعة الشفاء والعافية وأن يحفظ المملكة وشعبها من كل مكروه.
وبعث سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، وسمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء، ببرقيتي تعزية مماثلتين.
في سياق آخر استقبل صاحب السمو، بقصر السيف أمس، سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد.
واستقبل سموه، سمو الشيخ جابر المبارك، رئيس مجلس الوزراء.
كما استقبل صاحب السمو، رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، وعضو الشعبة البرلمانية النائب يوسف الفضالة، وذلك إثر عودته من الولايات المتحدة الأميركية، بعد أن سلم رسالة خطية من سموه إلى رئيس الولايات المتحدة الأميركية الأسبق جورج بوش، كما اطلع سموه على نتائج زيارته لمدينة جنيف واجتماعه مع رئيس الاتحاد البرلماني الدولي صابر تشودري.
واستقبل سموه، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد، ووزير الخارجية بجمهورية قبرص ايوانيس كاسوليديس والوفد المرافق وذلك بمناسبة زيارته للبلاد.
وحضر المقابلة نائب وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ علي الجراح.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث