جريدة الشاهد اليومية

البرتغال وسويسرا تتنافسان على بطاقة العبور إلى موسكو غداً

فرنسا تخلصت من عقدة 24 سنة على الأراضي البلغارية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_10-2017_S2(5).pngتخلص المنتخب الفرنسي من الشبح الذي يطارده منذ 1993 بتحقيقه فوزا نادرا في الاراضي البلغارية بنتيجة 1 - 0، فيما بات مصير البرتغال بطلة أوروبا بين يديها بعد تغلبها بصعوبة على مضيفتها المتواضعة اندورا 2 - 0 في الجولة التاسعة قبل الأخيرة من تصفيات اوروبا المؤهلة لمونديال روسيا 2018.
في المجموعة الأولى، عاد المنتخب الفرنسي بالذاكرة الى ما حصل ما معه قبل 24 عاما وتحديدا عام 1993 عندما حرم من التأهل الى نهائيات مونديال الولايات المتحدة 1994 بالخسارة 1-2 على ملعب «بارك دي برينس» أمام بلغاريا بهدف قاتل سجله اميل كوستادينوف في الجولة الأخيرة من التصفيات الأوروبية.
وبقيت تلك المباراة المشؤومة عالقة في أذهان الفرنسيين الذين غابوا في حينها عن النهائيات العالمية للمرة الثانية على التوالي، قبل أن يتوجوا في النسخة التالية عام 1998 على أرضهم بلقبهم الأول والوحيد، ولم يغيبوا منذ حينها عن كأس العالم.
لكن رجال المدرب ديدييه ديشان الذي كان لاعبا في تلك المباراة، تخلصوا من هذا الشبح الذي يطارد «الديوك» منذ حينها ومنحوا بلادهم فوزها الثاني فقط على الأراضي البلغارية من أصل 9 زيارات، والأول يعود الى 9 يونيو 1932 «5-3».
ويدين الفرنسيون بفوزهم الثمين جدا الذي عوضوا به تعثرهم المخيب في الجولة الماضية على ارضهم امام لوكسمبورغ «صفر-صفر»، الى لاعب وسط يوفنتوس الإيطالي بلاز ماتويدي الذي سجل الهدف منذ الدقيقة 3 بعدما وصلته الكرة من انطوان غريزمان فسددها من زاوية ضيقة في الشباك.
وفي المجموعة الثانية، تأجل حسم بطاقة التأهل المباشر الى الجولة الأخيرة لغدا الثلاثاء حين تحل سويسرا ضيفة على البرتغال بطلة اوروبا في لشبونة، وذلك بعد فوز كل من المنتخبين على المجر 5-2 في بازل واندورا 2 - 0 في اندورا لا فيلا على التوالي.
على ملعب «سانت جايكوب» في بازل، واصل المنتخب السويسري تألقه في هذه التصفيات وحافظ على فارق النقاط الثلاث الذي يفصله عن البرتغال، بتحقيقه فوزه التاسع على التوالي وجاء بفضل خمسة أهداف سجلها غرانيت تشاكا «18» وفابيان فراي «20» وشتيفن تسوبر «43 و49» وشتيفن ليخشتاينر «83»، مقابل هدفين لريتشارد غوزميتش «58» ورولاند اورغاي «89».
وبقيت سويسرا في الصدارة أمام البرتغال بفارق نقاط المواجهة التي جمعت المنتخبين في الجولة الأولى وانتهت لمصلحة «ناتي» بنتيجة 2 - 0، وذلك بعد فوز ابطال اوروبا على مضيفتهم اندورا بفضل كريستيانو رونالدو الذي دخل في الشوط الثاني وسجل الهدف الأول في الدقيقة 63، قبل أن يضيف اندريه سيلفا الثاني في الدقيقة 86.
وستكون المباراة الأخيرة التي ستجمع المنتخبين في الجولة الختامية فاصلة لتحديد هوية المنتخب الذي سينال بطاقة التأهل المباشر الى النهائيات، وفي حال فوز البرتغال ستنال البطاقة بسبب فارق الأهداف الكبير الذي يفصلها عن سويسرا.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث