جريدة الشاهد اليومية

تساءل عن الخطأ الذي ارتكبه في معالجة قضايا البدون

الفضل: الفضالة من وجهاء الكويت وهناك من يريد رأسه

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_8-2017_B3(42).pngاستغرب النائب أحمد الفضل الهجوم المفاجئ على دور رئيس الجهاز المركزي لمعالجة أوضاع المقيمين بصورة غير قانونية صالح الفضالة موضحا انه تقدم باقتراحات تعالج مشكلة البدون من حيث طلب الرزق وليس الجنسية لأن المطالبة بالجنسية  وعود لا تتحقق مثل المادة الثانية وتعديل المادة 79.
وقال الفضل ان من حرق نفسه كما يدعون أنه يعاني من شظف العيش وأنا أشك في ذلك لأن الكويت بلد خير وعموما الانتحار ليس متوقفاً على البدون وهناك كويتي ينتحر ونحن طالبنا أن يوظف البدون بدلا من الوافدين ووقعت مع نواب بشأن المتزوجين من كويتيات ولكن هناك من ركب الموجة لأنه يبي رأس صالح الفضالة شارحا أنه بعد استلام الفضالة رئاسة الجهاز  استخرج البدون شهادات الميلاد والبطاقات التموينية وشهادات الوفاة ورخص القيادة وسواها.
وأكد الفضل أن الفضالة علم برلماني واجتماعي ووجيه في المجتمع الكويتي متسائلا: ما الخطأ الذي ارتكبه الفضالة, يهاجم لأنه قام باحصاء فئة البدون وفرق المستحق وغير المستحق لافتا إلى أن هناك نواباً دخلوا  المجلس من أجل  كم قانون يقاتل عليها, وطبعا أنا لا أعمم على جميع النواب مستغربا الهجوم على الفضالة وجهوده والعم لا يدافع عن نفسه حرجا لأن ولده نائب ولا بد نختار ألفاظنا في التعرض للعم واقول له: «مكرم مقامك وعالي واحنا كلنا عيالك».