جريدة الشاهد اليومية

الأمير يشكر الوزير الجراح للجهود المثمرة التي توصلت إلى ضبط 12 مطلوباً

«الخلية» في قبضة «الداخلية»

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_8-2017_1(6).pngكتب محسن الهيلم:

بمثابة صفعة قوية، كان رد وزارة الداخلية على الشائعات والأكاذيب التي نشرتها صحيفتا «السياسة» و«الأنباء» حول تهريب المحكومين بأحكام نهائية في خلية العبدلي إلى إيران بتواطؤ من جهات داخلية وخارجية، فقد وضعت الداخلية حداً قاطعاً لهذه الفبركات الإعلامية وذلك بإعلانها إلقاء القبض فجر أمس على 12 مطلوباً من المحكومين.
وبعث صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد ببرقية شكر الى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح اعرب فيها سموه عن شكره وتقديره للجهود المثمرة التي قامت بها الجهات الأمنية المختصة في وزارة الداخلية والتي تمكنت من خلالها من إلقاء القبض على اثني عشر مطلوبا من المحكوم عليهم نهائيا انفاذا لحكم محكمة التمييز، مشيدا سموه بالعمل المضني والدؤوب الذي قاموا به والذي تميز بالكفاءة والتفاني، مطالبا سموه ببذل المزيد من الجهود لتعقب كافة المطلوبين للعدالة تطبيقا للقانون ومثمنا سموه ما أبداه المواطنون الكرام من تعاون وما اظهروه من روح وطنية عالية جسدت الاخلاص والوفاء للوطن العزيز مبتهلا سموه الى المولى جل وعلا ان يحفظ الوطن العزيز ويديم عليه نعمة الامن والرخاء والازدهار.
وبعث سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد ببرقية شكر الى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح ضمنها سموه الاشادة بالجهود المثمرة التي قامت بها الجهات الأمنية المختصة في وزارة الداخلية والتي اسفرت عن إلقاء القبض على اثني عشر مطلوبا من المحكوم عليهم نهائيا انفاذا لحكم محكمة التمييز سائلا سموه المولى تعالى ان يديم على الوطن العزيز نعمة الامن والرخاء والازدهار، كما بعث سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء ببرقية شكر مماثلة.
من جهته اشاد رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم بوزارة الداخلية لجهودها في إلقاء القبض على المحكومين نهائياً في قضية خلية العبدلي، مشيراً إلى أن رجال الداخلية اثبتوا أنهم أهل للدعم والثقة التي وضعها سمو أمير البلاد بهم.
وأكد الغانم ان مجلس الأمة سيظل داعماً لكافة الجهود المخلصة والوطنية التي تبذلها الأجهزة الأمنية داعياً إلى الالتفاف الوطني حول توجيهات سمو الأمير في هذا الشأن بما يحقق المصلحة الوطنية العليا.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث