جريدة الشاهد اليومية

حررت 1054 مخالفة في يوم واحد

المرور : سحب تراخيص السيارات المتهالكة وحملات ميدانية على جميع المحافظات

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_8-2017_K2(4).pngكتب محسن الهيلم:

قامت الادارة العامة للمرور بحملة تهدف إلى رفع مستوى الوعي والانضباط المروري وتستهدف بالأساس مخالفي ربط حزام الأمن والحديث عبر الهاتف المحمول أثناء القيادة  وسجلت الحملة ما يقارب ١٠٥٤ مخالفة مرورية في يوم واحد
وكانت دوريات المرور قد اقامت العديد من  نقاط التفتيش  في أرجاء  المحافظات  وذلك بإطار حملة الميدانية مدروسة تهدف لرفع مستوى الوعي والانضباط المروري
وكانت الاحصائيات اشارت إلى أن أكثر من 21 ألف مخالفة سجلها رجال المرور على سائقين لعدم ربطهم حزام الأمان و14 ألف مخالفة  استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة إلى جانب مخالفات أخرى مثل تظليل زجاج المركبة وعدم وجود لوحات عليها أو سير المركبات غير الصالحة خلال النصف الاول من العام الجاري.
وقالت مصادر مطلعة ان الادارة العامة للمرور وضعت خطة مرورية لمواجهة المخالفات المرورية من خلال تكثيف نشاطها الميداني في جميع المحافظات وذلك بتوجهات واشراف الوكيل المساعد لشؤون المرور بالانابه اللواء فهد الشويع حيث سيتم حجز المركبات المخالفة وسحب تراخيص المركبات القديمة المتهالكة 
وبينت المصادر ان تعليمات قد صدرت الى كافة دوريات المرور بوضع نقاط تفتيش مفاجئة للتاكد من شروط السلامة والمتانه للسيارات وسحب لوحات اي مركبة متوقفه في الممنوع وتعيق حركة السير.
وكشفت المصادر ان الادارة العامة للمرور تسعي من خلال خطتها المرورية الاستراتيجية التي تم وضعها واعتمادها الى خفض الحوادث المرورية والحفاظ على الارواح والممتلكات لاسيما بعد الاحصائيات السلبية للاعوام المنصرمة والتي سجلت نسبة وفيات كبيرة بسبب الحوادث المرورية حيث تبين ان الانشغال في الهاتف اثناء القيادة من اهم اسباب هذه الحوادث
واوضحت المصادر وجود مشروع حملة توعوية وطنية ستطلقها الادارة العامة للعلاقات العامة والاعلام الامني عن خطورة الانشغال بالهاتف اثناء القيادة حيث تهدف هذة الحملة الى توعية السائق بمخاطر استخدام الهاتف اثناء القيادة.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث