جريدة الشاهد اليومية

صيفي ثقافي اختتم فعالياته

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_8-2017_C3.pngعلى أنغام «البحري» و«الصوت» و«الخماري» اختتم المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب فعاليات مهرجان «صيفي ثقافي» في دورته الـ 12 بأمسية موسيقية أحياها الفنان سلمان العماري بمصاحبة فرقة الماص للفنون الشعبية.وعلى خشبة مسرح عبدالحسين عبدالرضا صدح العماري بصوته الكويتي الشعبي الأصيل الأشبه بهدير أمواج الخليج العربي والمطرز بآهات «الغاصة» الساهرين تعبا على ظهر المحمل في ليلة كويتية طربية تفاعل معها الجمهور بكل حنينه وإحساسه إلى الماضي الأصيل.
وتنقل العماري وفرقته بين مختلف أنواع الفنون الغنائية الشعبية كالخماري والبحري والصوت والسامري بمجموعة من الأغنيات منها «يا سعود» و«يا منيتي» و«السمر والبيض» وغيرها.
وبهذه الأمسية العابقة برائحة البخور والبحر أسدل الستار على فعاليات المهرجان الذي انطلق في 10 يوليو الحالي برعاية وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء وزير الإعلام بالوكالة الشيخ محمد العبدالله وبأمسية طربية كويتية قادها المايسترو ناصر النويشير. واشتملت الفعاليات على مجموعة ورش متنوعة حظيت بتفاعل كبير من الجماهير والمشتركين كورشة «بإشارتي تفهم كلماتي» والتي قدمت مبادئ تعلم وفهم لغة الإشارة و«الكتابة النقدية» للناقدة سعداء الدعاس و«تخطيط المشروعات الإنتاجية بالمسرح» التي قدمها الدكتور جمال الياقوت اضافة الى ورشة رسم «الانيمي» وورش المهارات السينمائية «الاخراج والمونتاج» والتي قدمها المخرج أحمد الخلف ومشعل العوام.وكانت أبرز أمسيات المهرجان الحفل الموسيقي الرائع للفنان العراقي حميد منصور الذي يزور الكويت لأول بعد 37 عاما حيث غنى في مسرح الأندلس عام 1980 ليعود اليوم الى مسرح عبدالحسين عبدالرضا وسط شوق الجماهير الكويتية لصوته وفنه وأغنياته التي لامست مشاعر وقلوب الكثيرين من متذوقي الفن العراقي الأصيل.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث