وجه شكره لمن اختار أعماله في المقدمة

العقل: بعض المسلسلات الرمضانية مسلوقة

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_7-2017_F3(9).pngأكد الفنان  عبدالرحمن العقل أن الأعمال الدرامية التلفزيونية التي قدمت خلال شهر رمضان  كشفت بشكل واضح الفرق بين المسلسلات المصروف على انتاجها والأخرى التي تم سلقها من أجل مجرد اثبات الوجود في هذا الشهر الكريم الذي ترتفع فيه نسب المشاهدة.
وشكر الجماهير التي أعطت أعماله التقدير الذي وضعها في المقدمة بعدما حققت حضورا مميزا على الشاشات التلفزيونية أهلها للدخول في دائرة التنافس مع المسلسلات الخليجية والعربية الأخرى ووضع تلفزيون الكويت الذي له مكانة أثيرة في نفوس أبناء الخليج لكونه ظهر في زمن كان البث التلفزيوني في البدايات مع الأعمال الأخرى من برامج ومسلسلات في المكانة التي يستحقها في هذا السبق كواحد من المحطات العريقة لكونه الرابع على مستوى الشرق الأوسط بعد تلفزيوني بغداد و«أرامكو من الظهران» والتلفزيون المصري بالترتيب.
وحول غياب بعض النجوم الكبار عن الدراما التلفزيونية في رمضان شدد على أنهم لهم الحضور الدائم والمتوهج في كل زمان ومكان ولكن ما غيبهم هو النصوص التي يكتبها المؤلفون الشباب الذين يتناولون قضاياهم ويقدمون ما يشغل أجيالهم من موضوعات وبالتالي لاتتناسب مع قيمة وقدر وعمر نجومنا الكبار.
وطالب العقل هؤلاء المؤلفين بأن تتسع رؤيتهم في التناول ويتجهون إلى القضايا الحياتية سواء اجتماعية أو اقتصادية أو وطنية أو إنسانية والتي تهم كل الفئات العمرية في المجتمع الكويتي حتى تكون المساحة أوسع والاطار أشمل مما يعطي التنوع في الوجوه والأعمار والموضوعات.
وأشاد العقل بالأجيال الجديدة من شباب الفنانين الذين حققوا وجودا مؤثرا في الأعمال الدرامية سواء على شاشات التلفزيون أو عبر أثير الاذاعة أو على خشبة المسرح مما يؤكد أن الكويت ولادة وتزخر بالمواهب الذين يحافظون على تواصل الأجيال واستمرار حركة الفن الزاهي في الكويت عاصمة التنوير وموطن الفن الخليجي.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث