جريدة الشاهد اليومية

تساقط الجسور كارثة جديدة للأشغال

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_53_16777215_0___images_6-2017_4_8-6-2017.jpgاستمراراً لمسلسل الفشل المصاحب لأداء وزارة الاشغال في التنفيذ والاشراف على المشاريع  سقطت كتلة أسمنتية كبيرة من أحد الجسور الذي انشأته الوزارة حديثا على طريق النويصيب السريع تجاه محطة رحال وسط غياب تام للوزارة للتعامل مع الكارثة.
وقالت مصادر لـ«الشاهد» إن السقوط الذي يحدث للجسور دليل قاطع على الفساد الموجود بوزارة الاشغال وانعدام رقابتها على المشاريع التى تشرف عليها وتهاونها مع المقاولين المنفذين لها.
وتابعت بأن الكوارث التي تسببت فيها الوزارة كافية للإطاحة بقيادتها كاملة فمن تطاير الحصى إلى غرق جسر المنقف الى غرق شوارع البلاد بمياه الأمطار إلى انهيار الطرق والجسور وأصبح المواطن يستيقظ كل يوم على كارثة جديدة تتسبب فيها الاشغال.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث