جريدة الشاهد اليومية

حضور رسمي ودبلوماسي وشعبي كبير لتقديم التهاني

ناصر المحمد استقبل المهنئين بشهر رمضان

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_67_16777215_0___images_6-2017_L1.pngكتب إبراهيم حسن:

أكد نائب وزير الخارجية السفير خالد الجارالله أن الكويت تتطلع إلى جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة المقررة اليوم لانتخاب الأعضاء غير الدائمين في مجلس الأمن لعامي 2018 و2019.
جاء ذلك في تصريح على هامش حضوره حفل استقبال سمو الشيخ ناصر المحمد للمهنئين بمناسبة شهر رمضان المبارك مساء أمس الأول والذي شهد حضوراً رسمياً ودبلوماسياً وشعبياً كبيراً لافتا إلى وجود النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد في نيويورك للمتابعة والتنسيق مع الدول الشقيقة والصديقة من خلال لقاءات متواصلة لحشد التأييد اللازم لحصول الكويت على مقعد غير دائم في مجلس الأمن معربا عن تفاؤله بنتائج الانتخابات لما للكويت من مكانة اقليمية ودولية كبيرة فضلا عن دورها الرائد في مجال العمل الإنساني.
وحول زيارة سمو أمير قطر إلى الكويت وما إذا كان تم بحث التوترات الأخيرة بين بعض دول مجلس التعاون قال الجارالله: «زيارة سمو أمير قطر ورئيس وزراء البحرين إلى الكويت مؤخرا هي زيارات دورية تتم في شهر رمضان بين الأشقاء مشددا على عمق العلاقات الخليجية وقدرتها على استيعاب أي توترات من الممكن أن تمر بها المنطقة».
ومن جهته رفع عميد السلك الدبلوماسي السفير السنغالي لدى البلاد عبدالأحد إمباكي باسمه واسم أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين لدى الكويت أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد وسمو ولي عهده الأمين وسمو الشيخ ناصر المحمد وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك ولعموم الشعب الكويتي بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك راجيا المولى عز وجل أن يعيد هذه المناسبة السعيدة على الأمتين العربية والاسلامية بالخير واليمن والبركات.
وأعرب إمباكي عن ثقته في فوز الكويت بمقعد غير دائم في مجلس الأمن عن جدارة واستحقاق نظراً لدورها الرائد على الصعيدين الإقليمي والدولي.
بدوره هنأ السفير المصري لدى البلاد ياسر عاطف الكويت حكومة وشعبا وعلى رأسها صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد بشهر رمضان المبارك معربا عن سعادته لوجوده في ديوان سمو الشيخ ناصر المحمد الذي يعتبر بيتاً من بيوت الكرم والعلم والثقافة.
ومن جانبه هنأ السفير الإيراني لدى البلاد علي عنايتي صاحب السمو الأمير وسمو ولي العهد وسمو رئيس مجلس الوزراء وعموم الشعب الكويتي بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك لافتا إلى أن شهر رمضان هو شهر المودة والمحبة ونستلهم منه كل القيم النبيلة التي تدعم التعاون وتعزز الأمن والاستقرار في المنطقة لافتا إلى أن بلاده تتمنى أن يعم الأمن والاستقرار ربوع المنطقة لتتفرغ كل بلدانها لجهود التنمية ولتتمكن من الاستفادة من خيراته ولتشهد مزيدا من الازدهار والنمو.
وحول مستقبل العلاقات الخليجية -الإيرانية أشار عنايتي إلى أن العلاقات الإيرانية -الخليجية جيدة وتسير على ما يرام ونأمل أن تتطور إلى آفاق أكبر وخصوصا بلدان المنطقة تمتلك طاقات بشرية وموارد طبيعية يجب استغلالها لتحقيق التطلعات المشتركة وما يعود بالنفع على مختلف شعوب المنطقة مشيدا بجهود أصحاب الحكمة والحنكة في الاقليم من أجل الوصول الى واقع أفضل يرضي الجميع.
من جانبه هنأ السفير البريطاني لدى البلاد ماثيو لودج الكويت حكومة وشعبا بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك مشيدا بأجواء رمضان   في الكويت والتي وصفها بالروحانية والفريدة والمفعمة بالعديد من الانشطة الاجتماعية.
ولفت الى ان القيم العظيمة التي يحملها شهر رمضان من تسامح وقبول للآخر ورفض قاطع لكل اشكال التمييز فرصة مواتية لمحاربه الارهاب ونشر ثقافة التسامح ودعم وتعزيز قيم التعاون المشترك مشددا على ضرورة ألا نستجيب لدعاوى الفرقة التمييز.
من جهته عبر السفير الألماني كارلفريد برغنير عن اعجابه بعادة الديوانيات في الكويت والتي تعتبر اشارة واضحة على كرم  الضيافة والانفتاح وقبول الآخر بالإضافة إلى أنها  تجسد ترابط المجتمع الكويتي  مهنئاً الكويت حكومة وشعبا بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك متمنيا للجميع التوفيق والسداد.
وبدوره تقدم السفير الفرنسي لدى البلاد كريستيان نخلة بأحر التهاني والتبريكات للكويت حكومة وشعباً مؤكداً أنه يعشق دواوين الكويت وخصوصا ديوان سمو الشيخ ناصر المحمد الذي يعتبر من أقربها إلى قلبه مشيدا بأجواء رمضان في الكويت واصفا اياها بالفريدة.
بدوره هنأ السفير الإيطالي لدى البلاد جوسيبي سكونياميليو الشعب الكويتي والقيادة السياسية بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك مشيدا بالدور الاجتماعي للديوانيات في هذا الشهر الكريم حيث إنها تعتبر منابر مهمة للتواصل والترابط الاجتماعي موضحا أنها المرة الثانية التي يستمتع بقضاء رمضان في الكويت. وحول آخر تطورات صفقة طائرات اليوروفايتر أوضح أن الأمور تسير على ما يرام ولا يوجد أي مشاكل تذكر.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث