جريدة الشاهد اليومية

الإمام امرأة.. أول مسجد في أميركا يجمع بين الرجال والنساء

أرسل إلى صديق طباعة PDF

LS6(4).pngافتتح أول مسجد يصلي فيه الرجال والنساء جنبا إلى جنب في مدينة بيركلي قرب ولاية سان فرنسيسكو الأميركية نهاية أبريل الماضي.
وأطلق على هذا المسجد اسم مسجد «قلب مريم النسوي» وتشرف عليه رابعة كبيلي التي قالت إنها تسعى من خلال هذه التجربة إلى بناء علاقة جديدة بين النساء والرجال.
وأثارت البادرة جدلا واسعا بين المسلمين الذين رفضوا بشدة هذه الفكرة واعتبروها مسا بقواعد الدين الإسلامي وتفاعل ملايين المسلمين مع هذا الفيديو حيث عبر العديد منهم عن استغرابهم وأيضا رفضهم التام لفكرة مسجد مختلط موضحين أن الإسلام واضح بهذا الخصوص والاختلاط في المساجد مرفوض.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث