جريدة الشاهد اليومية

أوصلها إليهما أحد عناصر داعش عبر جسر الملك فهد

السعوديان يعترفان: متفجرات الحزام الناسف جاءتنا من البحرين

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_53_16777215_0___images_2(424).pngكتب محسن الهيلم:

علمت «الشاهد» ان الأرهابيين السعوديين اللذين ألقي القبض عليهما في الخفجي والطائف والمتورطين في تفجير مسجد الإمام الصادق، قد اعترفا بأنهما  حصلا على المواد المتفجرة المستخدمة في تصنيع الحزام الناسف من أحد المنتمين إلى تنظيم داعش في البحرين، وأفادا بأن المواد الأولية قد دخلت إلى السعودية عبر جسر الملك فهد من البحرين، وأنهما جمعا المواد وأكملا صنع الحزام الناسف في إحدى الاستراحات بالقصيم.
وأشارا إلى أن شخصين آخرين أحدهما يمني ساعداهما في إعداد الحزام، وأضافا أنهما وضعا الحزام في مخبأ سري داخل حافظة الثلج في السيارة ووضعا فوقه المعلبات والمياه لتضليل رجال الجمارك في منفذ النويصيب ثم دخلا الكويت وقابلا عبدالرحمن صباح على الطريق، وسلماه الحزام، ومكثا يومين في الكويت لدى شقيقهما الثالث، وغادرا بعد إتمام العملية في نفس اليوم، حيث توجه أحدهما إلى الطائف، بينما مكث الآخر في الخفجي، وقال المتهمان إنهما تواصلا مع قيادات من داعش في سورية بواسطة السعودي «م.ن» والكويتي «ر.ج» وعراقي وسوريين.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث