المحليات

طلبة الجامعة المفتوحة اعتصموا أمس واتهموا الإدارة بالطائفية والعنصرية

كتب سلامة السليماني‮:‬
شن طلبة الجامعة العربية المفتوحة هجوما عنيفا على إدارة الجامعة لاضطهادهم وعدم انصافهم‮  ‬والتفريق العنصري‮ ‬والطائفي‮ ‬بين الطلبة‮.‬
جاء ذلك خلال الاعتصام الطلابي‮ ‬التي‮ ‬نظمته القائمة المستقلة بالجامعة أمس امام مجلس الامة للتنديد بتصرفات إدارة الجامعة‮.‬
وأشار الطلبة‮  ‬خلال بيان أصدره أمس الى تمادي‮ ‬الادارة المركزية للجامعة ومقرها الجابرية عموما ومدير الجامعة خصوصا في‮ ‬سوء معاملة الطلبة على الرغم من الاعلان الزائف للمدير وقوله انه في‮ ‬صف الطلبة كما كشف البيان معاناة ومشاكل‮ ‬يواجهها طلبة وطالبات الجامعة العربية ومن ابرزها تعامل مدير الجامعة مع الطلبة على حسب وصفهم بالعنصرية والفوقية والتحيز كما اشاروا الى ان المدير‮ ‬يشجع على الطائفية ويميل لفئة دون الاخرى‮.‬
وأوضح وجود التفرقة في‮ ‬التعامل مع درجات الطلاب فالطالب الكويتي‮ ‬دائما‮ ‬يظلم والطلبة من الجنسيات العربية تحظى باعلى النسب والنجاح والسقوط مصير اغلب الطلبة الكويتيين،‮ ‬ووصف البيان التحيز الواضح من قبل الاساتذه من الجنسيات العربية للطلاب الذين‮ ‬يحملون نفس جنسياتهم حتى في‮ ‬رصد درجات الواجبات وفي‮ ‬درجات الاختبارات والطلبة الكويتيون‮ ‬يعاملون بالعكس وان كان المستوى التحصيلي‮ ‬أفضل‮.‬
ولفت البيان الى ان جميع رؤساء الاقسام من حملة الماجستير‮ (‬البزنس وتكنولوجيا المعلومات والانكليزي‮) ‬شهاداتهم‮ ‬غير معترف بها وجميعهم من جنسيات عربية وللعلم ان هناك دكاترة كويتيين في‮ ‬الجامعة وذوي‮ ‬كفاءة عالية لكن لتحيز المدير لن‮ ‬يتم تنصيبهم لتولي‮ ‬رئاسة القسم‮.‬
وتابع ان مدير الجامعة‮ ‬يتبع سياسة الباب المغلق ويرفض التعليق والخروج من مكتبه وحتى مواجهة الطلبة،‮ ‬كما انه‮ ‬يتعامل مع درجات الطلاب دائما بسياسة الكيرف داون والهدف رصد اكبر نسبة سقوط ممكنة لهدف مادي‮ ‬وربحي‮ ‬بحت‮.‬
واشار الى ان المدير حول قاعة الاختبارات الى لجان تفتيشية وكأننا في‮ ‬زنزانة وليس في‮ ‬لجنة امتحانات ما اثار الذعر والخوف في‮ ‬نفوس الطلبة لدرجة انها استباحت الحرمات جراء التفتيش الداخلي‮ ‬للطلبة لافتاً‮ ‬في‮ ‬الوقت ذاته الى درجة صعوبة الامتحانات والتي‮ ‬وصفوها بالتعجيزية والدليل‮  ‬ادلاء اساتذه بدرجة صعوبتها‮.‬
‮ ‬واوضح البيان النسبة الكبيرة للرسوب والتي‮ ‬رصدت في‮ ‬فترة المدير وكانه فخر له‮. ‬كما طالب بوقف المهزلة الحاصلة في‮ ‬الجامعة مراعاة لحالة الطلبة النفسية والاجتماعية وتطبيق الكيرف وتطبيق قانون الجامعات الخاصة،‮ ‬والنظر في‮ ‬القصور الشديد في‮ ‬عدم استطاعة المدير الجديد احتواء المشاكل الجامعية‮.  ‬
وبهذا الصدد قال منسق القائمة المستقلة في‮ ‬الجامعة المفتوحة مبارك العربود ان ما‮ ‬يحدث في‮ ‬الجامعة ما هو الا ظلم للطلبة مناشدا‮  ‬اللجنة التعليمية بمجلس الامه ووزيرة التربية والتعليم العالي‮ ‬د‮. ‬موضي‮ ‬الحمود حل قضايا ومشاكل الطلبة في‮ ‬الجامعة العربية المفتوحة‮.‬
‮ ‬وطالب بضرورة الموافقة على اقتراح القائمة المستقلة لنظام الرابطة الطلابية المقدم فيه‮ ‬2008‮/‬10‮/‬19‮ ‬ليكون بديلا عن الجمعيات العلمية التي‮ ‬اثبتت فشلها والدليل تزكيتها لمدة سنتين بسبب الشروط التعجيزية للترشح‮.‬
‮ ‬وناشد‮  ‬شمول طلبة الجامعة العربية المفتوحة بالمنح الدراسية من قبل مجلس الجامعات الخاصة موضحا ان الادارة الجامعية لا تنظر بجدية للكتب والتظلمات وخاصة مادة‮ ‬Mst121 ‮ ‬التي‮ ‬ظلم بها الكثير من الطلبة دون وجه حق داعيا الى سرعة وضع حجر الاساس للمبنى الجديد للجامعة،‮ ‬مشيرا الى ان مشكلة الانحراف المعياري‮ ‬للطلبة وهو نظام الكيرف واصفا اياه بالامر الظالم جدا مطالبا بالغائه‮.‬
‮ ‬وقال ان قلة الانشطة الطلابية سواء الثقافية او الاجتماعية او النقابية في‮ ‬الجامعة وامر ضد الطلبة وضد ابراز مواهبهم موجها تساؤلاً‮ ‬للتعليم العالي‮ ‬مفاده لماذا‮ ‬يتم التحويل الى جامعة الكويت من اي‮ ‬جامعة اخرى والجامعة العربية المفتوحة‮ ‬يعتبر هذا الامر مرفوضاً‮ ‬وهل هناك سوء علاقة بين الجامعة العربية المفتوحة وجامعة الكويت وبالتالي‮ ‬ادت الى ان‮ ‬يكون الضحية هو الطالب الكويتي‮.‬
وتابع‮ ‬يقول ان مجلس الجامعات الخاصة‮ ‬يقدم منحاً‮ ‬دراسية لجميع الجامعات الخاصة الا الجامعة العربية فهذا الامر جد مرفوض متسائلا‮: ‬لماذا تعطى الجامعة العربية ترخيصاً‮ ‬ولاتعطى طلبتها المنح الدراسية وهذا الامر‮ ‬يعتبر مخالفاً‮ ‬للدستور في‮ ‬المادة السابعة والتي‮ ‬تنص على المساواة والثامنة والتي‮ ‬تنص على مبدأ تكافؤ الفرص‮.‬
‮ ‬واشار العربود الى عدم انتظام المكافأة الطلابية‮  ‬والتي‮ ‬هي‮ ‬حق مشروع للطلبة وليست(منه‮) ‬مؤكدا‮  ‬يجب على التعليم العالي‮ ‬ان‮ ‬يعي‮ ‬هذه المطالب،‮ ‬وطالب العربود وزارة التربية بالنظر الى الطلبة البدون وقبولهم للتدريس بالمدارس الحكومية،‮ ‬ومن جانبه عبر المنسق السابق للقائمة المستقلة بدر الخيال عن استيائه وجميع‮  ‬طلبة الجامعة المفتوحة والذين‮ ‬يعانون داخل الحرم الجامعي‮.‬
ولفت الى انه كان من الممكن ان‮ ‬ينظم هذا الاعتصام امام مبنى الجامعة لكن نحن نعلم ان الادارة الجامعية دائما ما تغيب في‮ ‬قرارها المنظمات الطلابية والجمعيات الطلابية على الرغم من انهم‮ ‬يشتركون في‮ ‬المثلث الرئيسي‮ ‬في‮ ‬صنع القرار‮.‬
وقال منذ رحيل د.موضي‮ ‬الحمود والتي‮ ‬مضى عليها اكثر من سنة ونصف خارج الحرم الجامعي‮ ‬لا‮ ‬يزال لا‮ ‬يوجد هناك مدير للجامعة العربية المفتوحة والمدير الحالي‮ ‬هو مدير مكلف متسائلا‮: ‬لماذا لا‮ ‬يكون لدينا مدير جامعة معين،‮ ‬لافتا الى ان هذا الامر‮ ‬يوضح ان هناك تخبطاً‮ ‬داخل الجامعة العربية المفتوحة وهناك سياسات تدل على هذا التخبط الواضح على المستوى العام في‮ ‬الادارة الجامعية‮.‬
‮ ‬واوضح انه تمت الاستعانة في‮ ‬صفقة مع شركة اجنبية لاختيار مدير الجامعة وهذه الصفقة بمبلغ‮ ‬136‮ ‬الف دولار،‮ ‬متسائلا في‮ ‬هذا السياق‮: ‬هل لا توجد هناك كفاءات داخل صرح الجامعة العربية المفتوحة لاختيار مدير بعد المديرة السابقة؟ هذا امر‮ ‬غريب‮. ‬مشيرا الي‮  ‬ان نواب مدير الجامعة هم مدراء ايضا مكلفون وليسوا معينين ما‮ ‬يؤكد ويوضح التخبط في‮ ‬القرار داخل الجامعة مطالبا مجلس الامة وسمو الامير طلال بن عبدالعزيز الرئيس الفخري‮ ‬لادارة الجامعة ان‮ ‬يضع ابناءه الطلبة في‮ ‬الحسبان و فتح باب جديد لاستيعاب الامور وحل مشاكل الطلبة‮.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق