الأولى

الأمم المتحدة دانت استخدام الأسلحة

المظاهرات تجددت في بغداد

تجددت أمس المظاهرات بالعراق، ما ادى الى تصادم بين متظاهرين والقوات الأمنية قرب نفق التحرير وسط بغداد، وأطلقت القوات الامنية القنابل المسيلة للدموع.
من جانبها دانت مبعوثة الأمين العام الأمم المتحدة في العراق، جنين بلاسخارت، امس، استخدام أسلحة الصيد ضد المحتجين.
وذكرت في بيان صحافي «تواصل بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق تلقي مزاعم موثوق بها عن المحتجين المسالمين الذين استهدفوا ببنادق الصيد على الطريق بين ميداني التحرير والخيلاني في بغداد مساء 14 و 15 و 16 فبراير».
وأضافت «أدى ذلك إلى إصابة 50 شخصا على الأقل، وحسبما ورد، أصيب عدد من أفراد الأمن، بما في ذلك بواسطة كريات من أسلحة الصيد أو الحجارة أو قنابل المولوتوف، ووردت من محافظة كربلاء أيضا مزاعم حول استخدام المقذوفات الحركية المماثلة ما تسبب في إصابة أكثر من 150 محتجا في شهر يناير وحده».

التاجات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

18 + 7 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock