الأخيرة

ضحايا «السيلفي» أكثر من قتلى سمك القرش

دلت نتائج استطلاع حول صور سيلفي نفذته شركة مختصة بمجال إكسسوار الهواتف المحمولة، أن أكثر من 40 ٪ من المشاركين في الاستطلاع، عرضوا حياتهم للخطر خلال محاولة تصوير سيلفي ناجحة. وقالت صحيفة «نيويورك بوست»، إن خبراء الشركة استفسروا من 2023 شخصا موقفهم من المخاطرة أثناء التصوير.
وتبين أن أكثر من نصف الذين تم استطلاع آرائهم، على استعداد للوقوف على حافة الهاوية للحصول على لقطة مثالية، وذكر 41 % أنهم قد خاطروا بالفعل أثناء التقاط سيلفي فيما اعترف 4 %، بأنهم عرّضوا خلال ذلك حياة الآخرين للخطر.
وقال 11 % إنهم أصيبوا بجروح عند محاولة التقاط صورة سيلفي، فمنهم من سقط من تلة، ومنهم من سقط من دراجة ومنهم من ضربته موجة قوية.
وفي مارس الماضي، تعرضت سائحة في ولاية أريزونا الأميركية لهجوم نمر أسود عند محاولتها التقاط صورة بالهاتف الجوال، لكنها تمكنت من النجاة بأعجوبة.
وفي عام 2018، سقط شاب إسرائيلي من ارتفاع 180 مترا، ومات في حديقة يوسمايت بولاية كاليفورنيا، في محاولته التقاط صورة فوق منحدر حاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 + 12 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock