حكايات

الشمة …بألف وردة!

قرر «أعرابي صغير جداً» التوقف عن البيع بالمفرق، والبدء بالبيع بالجملة، لقطع الطريق على الصغار الذين ينافسونه في بيع العسل الدوعني ومشتقاته!
«جحا» اعتاد أن يشتري كل شهر، قرشة عسل، بخمسة دراهم،ففوجئ بقرار الأعرابي، ولم يعد يتذوق العسل!
الأعرابي قال لجحا: «انتهى زمن البيع بالمفرق، روح اشتر ورداً، وتذوق رحيقه»!
رد جحا على الأعرابي: «حتى الورد اللي تبيعه، ما راح اشتريه، مو كل ورد… ورد والريحة طيبة…في ورد مو خوش ورد»!
…يلي تبيع الورد، هاك ردّه…
كل شمة من الحلو تسوى ألف وردة!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق