الأولى

لتوصيلها إلى المتعاطين واستلام المبلغ وإعادته إليهم نظير التوصيل

تجار المخدرات يستغلون سيارات الأجرة والتاكسي لنقل سمومهم

كتب محسن الهيلم:

«من له حيله فليحتال»، هذا المثل المعروف حاول بعض تجار المخدرات تطبيقه من خلال استغلال بعض سيارات الأجرة والتكاسي الجوالة وشركات التوصيل لنقل سمومهم الى زبائنهم بعيداً عن المخاطر، حيث قام عدد من هؤلاء التجار بإرسال طلبات المخدرات عن طريقهم ليكونوا بعيدين عن أعين رجال الأمن.
وقالت مصادر إن الاجراءات الامنية المشددة التي تقوم بها الادارة العامة لمكافحة المخدرات ومتابعتها الدورية للتوزيع والترويج أرهبت المتورطين في الاتجار، حيث بدأ عدد منهم باستغلال بعض سيارات الاجرة واعطائه ملابس او هدايا ملغمة من الداخل بمواد مخدرة لتوصيلها الى المتعاطين واستلام المبلغ واعادته اليه نظير التوصيل.
رجال الأمن الجنائي بدورهم كشفوا الحيلة واستطاعوا ضبط العديد من سائقي التوصيل, ولكن سرعان ما يختفي المروج, حيث يكون قد اخذ جميع احتياطاته.
وحذرت المصادر من توصيل أي طلب لا يكون صاحبه معلوم الهوية, حيث قد يتسبب ذلك بتوريط الأبرياء لجهلهم بالقوانين.

التاجات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 − 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock