الأولى

وافق على تشريع يقيد قدرته على شن حرب على إيران

وافق مجلس الشيوخ الأميركي على قرار لتقييد قدرة الرئيس دونالد ترامب على شن حرب على إيران في توبيخ للرئيس بعد ضربة قتلت قائدا عسكريا إيرانيا ورد طهران الشهر الماضي ما أثار مخاوف من نشوب صراع إقليمي أوسع نطاقا.
وانضم ثمانية من الجمهوريين من حزب ترامب إلى الديمقراطيين لإقرار التشريع بواقع 55 صوتا مقابل رفض 45. ويلزم القرار ترامب بسحب القوات الأميركية التي تقوم بعمليات قتالية ضد إيران إلا إذا أعلن الكونغرس الحرب أو أقر تفويضا محددا لاستخدام القوة العسكرية.
وتعهد ترامب باستخدام حق النقض «الفيتو» ضد القرار ومن غير المتوقع حشد تأييد كاف في مجلس الشيوخ بأغلبية الثلثين لتجاوز الفيتو الرئاسي. ويسيطر الجمهوريون في المجلس على 53 مقعدا من إجمالي المقاعد المئة ومن النادر أن يصوتوا ضد الرئيس.
وقال معارضو التشريع إن الموافقة عليه تبعث رسالة خاطئة لإيران، فيما أوضح السناتور جيم ريش رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس «نحن في حاجة لإرسال رسالة تعكس القوة لا الضعف».
لكن السيناتور الديمقراطي تيم كين أحد القياديين الذين تبنوا التشريع عارض هذا الرأي، وقال إن التصويت يعكس قوة ويظهر أهمية تدخل الكونغرس للتعامل مع قرار نشر قوات أميركية.
وكان مجلس النواب الذي يهيمن عليه الديمقراطيون قد وافق على تشريع مماثل الشهر الماضي لكن مع وجود اختلاف كبير بين النسختين.

التاجات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة + عشرين =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock