الأولى

الصليب الأحمر الدولي يحذر من تردي الأوضاع

المعارك تجددت في طرابلس

تجددت أمس المعارك في طرابلس بين قوات حكومة ليبيا برئاسة فايز السراج وقوات الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر، رغم صدور قرار الاربعاء عن مجلس الامن الدولي يطالب بوقف دائم لإطلاق النار.
وتصاعدت حدة العنف في محيط العاصمة الليبية، وأعلنت ادارة مطار معيتيقة، تعليقاً جديداً للرحلات، استمر فترة وجيزة، وذلك بعد سقوط قذيفة في حين استؤنفت المعارك جنوب العاصمة.
وفي هذا الاتجاه حذر رئيس منظمة الصليب الاحمر الدولي بيتر مورير، من أن تواصل تردي الوضع في ليبيا يمكن ان يدفع السكان للهروب الى خارج البلاد.
وقال: الوضع حساس في ليبيا، اذ يريد مواطنوها البقاء في منازلهم، وهم يبنون آمالا على المسار السياسي من اجل تجاوز الصعوبات.
واضاف: لا أستبعد انه في حال لم نتمكن من فرض الاستقرار السياسي والانساني، سنسجل نزوحا جماعيا للسكان، وهذا يحصل عندما يفقد الناس الامل في ان يكون لهم مستقبل في بلادهم، ندعو لأن تبحث الدول عن حل توافقي، لكن يجب القيام بالكثير من العمل.
ودعت المنظمة، الى دعم الليبيين النازحين حيثما وجدوا والاستجابة سريعاً الى ما يحتاجون اليه لكي
لا ينزحوا الى مناطق ابعد.

التاجات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 − اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock