الرياضة

الميرينغي يواصل توهجه بالدوري ويعوض إخفاق الكأس

الريال عزز صدارته لليغا برباعية في شباك أوساسونا

عوّض ريال مدريد خروجه المخيّب من كأس ملك اسبانيا وبقي في صدارة الدوري الاسباني لكرة القدم بعد تحقيقه فوزاً كبيراً على مضيفه اوساسونا 4-1 ضمن منافسات المرحلة الثالثة والعشرين.
وخرج النادي الملكي من الدور ربع النهائي لكأس الملك بخسارته امام ضيفه ريال سوسييداد 3-4، الا انه عوّض هذه الخيبة ليبقى الريال في صدارة الليغا بفارق ثلاث نقاط عن النادي الكتالوني الثاني.
وحقق الميرينغي فوزه الخامس تواليا وخرج من دون هزيمة للمباراة الثانية عشرة على التوالي في الدوري رافعاً رصيده الى 52 نقطة مع 15 انتصارا، سبعة تعادلات وهزيمة واحدة.
وافتتح اصحاب الارض التسجيل عن طريق اوناي غارسيا «14» قبل أن يرد ريال برباعية حملت توقيع كل من ايسكو «33»، سيرخيو راموس «38» والبديلين لوكاس فاسكيز «84» والصربي لوكا يوفيتش«90+2».
وبدأ اوساسونا اللقاء بقوة وكان الطرف الافضل طيلة الدقائق الاولى وكوفئ على جهوده عندما رفع روبن الكرة من ركنية الى اوناي غارسيا الذي تابعها برأسه في الشباك على يسار كورتوا«14».
وكان الهدف بمثابة إنذار للنادي الملكي الذي رفع أداءه وهدد في مناسبات عدة قبل أن يثمر ضغط عن هدف لايسكو بتمريرة من الويلزي غاريث بيل، الذي أعاده زيدان الى التشكيلة بعدما استبعده عن لقاء الديربي امام أتلتيكو الاسبوع الماضي ومباراة الكأس، ارتدت من أحد المدافعين فتابعها الدولي الاسباني على الطائر بيمناه داخل الشباك«33».
واحتاج بطل اسبانيا في 33 مناسبة لخمس دقائق من أجل التقدم في النتيجة عندما رفع الكرواتي لوكا مودريتش الكرة من ركنية وصلت الى البرازيلي كاسيميرو الذي مررها برأسه الى راموس غير المراقب على باب المرمى، فأسكنها برأسه في الشباك «38» مسجلا أقله هدفا في الليغا للعام السابع عشر على التوالي.
وسجل النادي الملكي الهدف الثالث عندما وصلت الكرة الى الفرنسي كريم بنزيمة على مشارف المنطقة، فتلاعب بالمدافعين ومررها الى فاسكيز، بديل بايل، المتوغل داخل المنطقة دون مراقبة على الجهة اليمنى فسددها على يمين الحارس«84».
واختتم ريال الذي يلتقي مانشستر سيتي بطل انكلترا في الموسمين الماضيين في الدور الـ16 من دوري ابطال اوروبا، التسجيل بهدف ليوفيتش الذي دخل مكان بنزيمة في الدقيقة 88، متابعا بيسراه كرة على الطائر في سقف المرمى بعد تمريرة من الاوروغوياني فيديريكو فالفيردي«90+2».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

8 + خمسة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock