المقالات

الخدمات التكنولوجية وخدمة الجمهور 

في ظل التطور العلمي والتكنولوجي أصبحت العديد من الخدمات تتم عن طريق شركات عالمية ومن خلال وكلاء محليين. بعض الخدمات التي تقدمها هذه الشركات جيدة من حيث جودة المنتج، ولكن المشكلة تكمن في أسلوب الخدمة المقدمة من قبل وكلاء هذه الشركات المحلية، حيث يتم تعيين بعض الفنيين غير المؤهلين  للتعامل مع الجمهور، وكذلك ضعف التأهيل الفني لبعض هؤلاء الفنيين.
الخدمات الفنية التي يتم تقديمها في مجال الاتصالات ونظم المعلومات خدمات متدنية ومرتفعة التكلفة مقارنة مع دول العالم، كذلك فإن  بعض  المواعيد التي يتم تحديدها مع مستخدمي هذه الخدمات يستغرق وقتاً طويلاً والعديد من الاتصالات الهاتفية مع الشركة الأم والتي عادة ما تكون خارج البلاد.
فأين وزارتا التجارة والإعلام  والهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات عن مراقبة ومتابعة هذه الشركات التي تعمل في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات؟
هل سيظل المواطن ضحية لسوء الخدمة المقدمة من هذه الشركات في ظل تقاعس الجهات الرقابية الحكومية ذات العلاقة؟
نعم، العالم أصبح قرية صغيرة ولكن يحتاج لقوانين وأنظمة تحفظ حق المواطن من تلاعب هذه الشركات وسوء الخدمات المقدمة بسبب سياسة الاحتكار.
ودمتم سالمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق