الإقتصاد

بعد قرار «كيبيك» بعدم تعيينهم

الخريجون الجدد يعتصمون في «النفط»

كتب محمد إبراهيم:

نظم عدد من خريجي تخصصات الصناعات الكيميائية اعتصاما امام مؤسسة البترول الكويتية أمس للمطالبة بتعيينهم من قبل الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة «كيبيك» بعد إلغاء التعيين بسبب سؤال برلماني لوزير النفط خالد الفاضل. وأكد رئيس نقابة العاملين في الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة «كيبيك» مساعد الشريد انه تم التواصل مع مؤسسة البترول الكويتية منذ فترة فيما يخص مشكلة الغاء قرار تعيين دفعة جديدة في الشركة، موضحا ان المطالب مازالت قائمة وتتطلع النقابة لحلها في أقرب وقت.
واضاف في تصريح لـ«الشاهد» أن عدم توظيف العمالة الوطنية حديثة التخرج سوف يترتب عليه مشاكل عديدة، مطالبا بضرورة التنسيق بين القطاع النفطي والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريبي في هذا الشأن في المستقبل. وبين انه في بداية الامر تم قبول 15 طالبا وبعد محاولات من ادارة الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة «كيبيك» ومن النقابة تمت زيادة العدد إلى 83 طالبا وتم اجراء الاختبارات حسب لوائح القطاع النفطي وشركة «كيبيك» وتم قبولهم بحسب البروتوكول الموقع بين مؤسسة البترول الكويتية و«كيبيك».
وتابع الشريد: «بداية الازمة كانت عندما قدم أحد نواب مجلس الامة سؤالاً برلمانياً لوزير النفط خالد الفاضل، في هذا الشأن، فتم إيقاف تعيين الدفعة بالكامل، مبينا ان متوسط اعمار الطلبة بين 26 و32 سنة.وقال إنه من المفترض ان يتم قبول كل الدفعة ولكن تم ايقاف الدفعة بالكامل، مبيناً ان هناك مشكلة تتمثل زيادة عدد المطلوب توظيفهم حيث يتخطى عددهم 100 طالب، مشدداً على أنه يجب على الادارة إيجاد حل سريع لهذه المشكلة.
وطالب الشريد وزارة النفط ومجلس ادارة مؤسسة البترول بقبول الدفعة الحالية ليكون في استطاعة الادارة مواجهة المشاكل المستقبلية والمتعلقة بعدد الدفعات المقبلة التي سوف يتم قبولها، موضحاً أنه من المتوقع ان يرتفع العدد وتتفاقم المشكلة ومن ثم العودة للمربع الأول، متوقعاً أن يتم تعيين جميع المتقدمين والانخراط في العمل بالقطاع النفطي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق