الإقتصاد

الآفاق المستقبلية لا تزال تشهد حالة من الركود

«صندوق النقد»: انخفاض نمو الاقتصاد العالمي بنسبة 3.3%

خفض صندوق النقد تقديراته لنمو الاقتصاد العالمي في العامين الحالي والمقبل، كما عدل توقعاته عن 2019 بالخفض، لتصبح المؤسسة الدولية أقل تفاؤلاً حيال النمو العالمي، وبحسب تقرير الآفاق المستقبلية الصادر عن المؤسسة الدولية، أول من أمس، فإن الصندوق خفض تقديرات نمو الناتج المحلي الإجمالي العالمي عن عام 2020 إلى 3.3% وهو أقل بنحو 0.1% مقارنة مع التوقعات السابقة. وتعتبر وتيرة النمو الاقتصادي تلك أعلى من القراءة المتوقعة في مجمل عام 2019، والتي يعتقد أنها ستبلغ 2.9%، وهي أقل من التقديرات السابقة التي كانت تشير إلى أنها ستبلغ 3%.
كما خفض الصندوق توقعاته عن توسع الاقتصاد العالمي في العام المقبل إلى 3.4% بدلاً من 3.6% المتوقعة في تقرير أكتوبر عام 2019.وتُعد هذه هي المرة السادسة على التوالي التي تشهد قيام صندوق النقد الدولي بخفض تقديراته للاقتصاد العالمي منذ أكتوبر عام 2018. وحذر صندوق النقد من أن الآفاق المستقبلية لا تزال تشهد حالة من الركود مع حقيقة الافتقار إلى إشارة واضحة بأن هناك نقطة تحول. كما أوضح أن التعافي المتوقع في نمو الاقتصاد العالمي لا يزال غير مؤكد، حيث انه يظل معتمداً على التعافي في اقتصادات الأسواق الناشئة المجهدة والضعيفة. لكنه في الوقت نفسه أشار إلى أن بعض حالات عدم اليقين الاقتصادية الكبيرة والبارزة في تقرير أكتوبر قد تلاشت، مع حقيقة تمرير المرحلة الأولى من الصفقة التجارية واحتمالية أقل لتنفيذ البريكست بدون صفقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق