الرياضة

برشلونة بقيادته الجديدة أمام غرناطة في الليغا

ليفربول يستضيف اليونايتد بقمة خاصة في البريمييرليغ

يترقب عشاق الدوري الانكليزي قمة كلاسيكية اليوم بين ليفربول متصدر المسابقة أمام مانشستر يونايتد الساعي بدوره الى ايقاف الليفر، لاسيما وانه الفريق الوحيد الذي نجح في تحقيق التعادل امام الريدز طوال مشوار البطولة، فيما ان الريدز يهدف لاتخاذ خطوة كبيرة نحو الفوز باللقب الغائب عن خزائنه منذ قرابة 30 عاما متسلحا بجمهور الانفيلد الكبير. ليفربول وعلى الرغم من بعض الغيابات الا انه يملك عدداً من اللاعبين القادرين على صناعة الفارق ومنح الفوز للمدرب يورغن كلوب.
ليفربول، من المتوقع ان يدخل بتشكيلة شبه معروفة بتواجد اليسون بيكر في حراسة المرمى وامامه الرباعي ارنولد وروبيرتسون وفان دايك وغوميز وفي وسط الملعب يعول كلوب على كل من هندرسون المتألق مؤخرا الى جوار فينالدوم ومعهما تشامبرلين وفي المقدمة لا خلاف على تواجد الثلاثي فيرمينيو ومحمد صلاح وساديو ماني.
ليفربول يجيد اللعب باسلوب الضغط العالي والانتشار في جميع ارجاء الملعب مع تنويع مصادر الخطورة لديه سواء من طرفي الملعب عن طريق ارنولد وروبيرتسون او العمق بتبادل التحركات بين الثلاثي الأمامي.
سيبحث ليفربول عن هدف مبكر يربك به حسابات خصمه فيما سيعتمد على القدرات العالية لمدافعه فان دايك في ايقاف خطورة مهاجمي اليونايتد.
وعلى الجانب الاخر اليونايتد سيحاول ان يلعب بقوة من خلال دي خيا في حراسة المرمى وامامه لوك شاو وبيساكا وماكتومناي وفريد وماتيتش ومارتيال.
وفي مباراة أخرى بنفس الجولة يلعب صاحب المركز الثالث ليستر سيتي الذي تراجع مؤخرا امام بيرنلي في مباراة سيحاول خلالها رودغرز العودة الى نسق الانتصارات والضغط على مانشستر سيتي أصحاب المركز الثاني.
وبالتحول للحديث عن الدوري الاسباني سيكون الظهور الاول لبرشلونة بقيادة مدربه كيكي امام غرناطه اليوم في مباراة تبدو سهلة للفريق الكتالوني بقيادة ميسي.
ويلعب ايضا بنفس الجولة اتلتيكو بيلباو مع سيلتافيغو كما يلعب فياريال مع اسبانيول ويلعب ريال بيتيس مع سوسيداد ويلعب ريال مايوركا مع فالنسيا.
وفي ايطالبا سيلعب ميلان مع اودينيزي ويلعب بولونيا مع فيرونا ويلعب بريشيا مع كالياري، ويلعب ليتشي مع انترميلان ويلعب جنوى مع روما ويلعب يوفنتوس مع بارما.
وفي المانيا سيكون الفريق البافاري بايرن ميونيخ ضيفا ثقيلا على هيرتا برلين ويلعب ايضا ليفركوزين امام بادربورن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق