الإقتصاد

تلقى دعوة لعضوية بنك التسويات الدولية

الهاشل: «المركزي» طرف فاعل في رسم السياسات المصرفية بالعالم

تلقى بنك الكويت المركزي أمس دعوة من بنك التسويات الدولية للانضمام لعضويته لتوسيع قاعدة عضوية «التسويات الدولية» من البنوك المركزية بصفته منصة تجمع السلطات النقدية والبنوك حول العالم، واكد محافظ بنك الكويت المركزي الدكتور محمد الهاشل في تصريح صحافي حرص البنك على ان يكون طرفا فاعلا في رسم السياسات المصرفية في العالم ضمن بنك التسويات الدولية.
واضاف الهاشل ان هذه الخطوة من شأنها دعم اطر التعاون الوثيق بين المؤسسات النقدية الدولية لتحقيق الاستقرار النقدي والمالي على المستوى العالمي، وفي السياق ذاته قال رئيس مجلس ادارة بنك التسويات الدولية ينس فايدمان في بيان نشره الموقع الالكتروني للبنك ان «مراجعتنا الدورية لقاعدة العضوية تهدف للمحافظة على مكانة البنك العالمية ودوره في تعزيز الاستقرار النقدي والمالي عالميا».
واوضح فايدمان ان قرار توسيع عضوية البنك يعد الاول منذ عام 2011 اذ سيرفع عدد الاعضاء الى 63 عضوا يقودون السياسات النقدية الدولية ويضعون الاطر الاشرافية والرقابية للحفاظ على الاستقرار المالي العالمي.
يذكر ان بنك التسويات الدولية هو مؤسسة دولية تعود ملكيتها للبنوك المركزية الاعضاء وتسعى لتعزيز التعاون العالمي وتقوم بالبحوث والتحاليل فيما يخص السياسات اضافة الى تقديم الخدمات المصرفية للبنوك المركزية، ويقع المقر الرئيسي للمؤسسة في مدينة بازل السويسرية ولديها مكاتب تمثيلية في كل من هونغ كونغ ومكسيكو سيتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق