الأولى

4 حالات وفاة شهرياً نتيجة التعاطي

نسبة الإدمان في الكويت وصلت إلى %7

كتب محسن الهيلم:

قال قانونيون إن نسبة الإدمان في الكويت وصلت إلى 7%، لافتين إلى أن تلك النسبة تعد كارثية على المجتمع الكويتي، خاصة أن الإحصائيات تشير إلى أن هناك 4 حالات وفاة في كل شهر كنتيجة لإدمان المخدرات.
وأوضحوا  أن الخلل يكمن في طرق ضبط تجار المواد المخدرة وحدوث أخطاء إجرائية أثناء الضبط، لتكون النتيجة الحكم عليه بالبراءة ومصادرة المخدرات، مشيرين إلى أن القانون يحتاج إلى ضباط أكفاء لديهم الوعي القانوني الكافي في طرق الضبط لمحو هؤلاء التجار من المجتمع، مرجعين أسباب انتشار الإدمان إلى التفكك الأسري وأصدقاء السوء والضغوطات النفسية التي يمر بها الفرد.
إلى ذلك، أجمع مختصون على أهمية دور الأسرة في الاكتشاف المبكر للأشخاص المتعاطين، مؤكدين أن التعامل الخاطئ مع المدمن من قبل الأسرة دون اللجوء إلى المختصين قد يؤدي إلى حدوث انتكاسات في حالته الصحية، خاصة فيما يتعلق بالأعراض الانسحابية أثناء العلاج، مشيرين الى أن التعاطي والإدمان لا يتعلقان فقط بالمخدرات، إنما حالة سلوكية بالدرجة الأولى.
وتم تقسيم المخدرات إلى 3 عائلات مختلفة وهي الهادئة مثل الزنكس والحشيش والماريغوانا والأفيون، تليها العائلة المزعجة مثل الكوكايين والكبتاغون، ثم العائلة المجنونة وهي المهلوسات مثل باركينول والأريتان والاكستازي، موضحين أن جميع أنواع المخدرات تصل بالمتعاطي إلى نتائج خطيرة وهي الموت أو السجن أو الجنون أو المصحة للعلاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock