الأخيرة

«وحيداً في المنزل» لا يكتمل بدون ترامب!

علّق الرئيس الأميركي دونالد ترامب على خبر يفيد بأن قناة التلفزيون الكندية «CBC»، عرضت الفيلم الشهير «وحيدا في المنزل – 2»، وحذفت منه مشهدا ظهر فيه ترامب.
وكتب الرئيس الأميركي يقول إن هذا الفيلم بعد حذف المشهد القصير الذي شارك فيه «لن يكون بتاتا كما في الأصل»، مضيفا بين قوسين «أنا أمزح فقط».
وساند ترامب في صيغة مزاح أيضا ما ذهبت إليه بعض وسائل الإعلام من أن حذف المشهد الذي أداه في الفيلم له صلة بالعلاقة المتوترة بينه ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو.
وكتب الرئيس الأميركي بهذا الشأن قائلا: «أعتقد أن جاستن ترودو لا يحب كثيرا حين أرغمه على الدفع مقابل الناتو أو التجارة».
القناة التلفزيونية الكندية بدورها أعلنت في وقت سابق، أنها حذفت قبل خمس سنوات مشهدا مدته عشر ثوان بمشاركة ترامب للحصول على نسخة تلفزيونية مختصرة، بهدف إفساح المجال أمام الإعلانات التجارية.
يذكر أن ترامب كان قد شارك عام 1992 بدور قصير في فيلم «وحيداً في المنزل – 2»، حيث ظهر لبرهة مع الطفل بطل الفيلم في بهو الفندق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق