الأولى

أماكن عبور المشاة… خطر

أصبح التنقل مشياً على الاقدام شبه معطل لخشية الناس على أرواحهم لعدم احترام قائدي المركبات للأماكن المخصصة لعبور المشاة, اضافة لضعف القوانين التي تكفل للمارة حرية التنقل والمرور في الشوارع والتمكن من عبور الطرق والشوارع عند توقف المركبات, ويكشف الواقع اليومي عن غياب الانظمة المرورية التي تلزم قائدي المركبات بالتوقف والسماح للمشاة والمارة بالعبور, سواء من خلال تكليف رجال المرور بإيقاف حركة المرور, او حتى وضع اشارات للمشاة.
وقال مواطنون لـ«الشاهد» ان غياب الأنظمة في الشوارع والطرق جعل حرية التنقل مشياً على الاقدام شبه معطلة وأصبح امر تنقل المشاة في الشوارع اشبه بالمغامرة وتعريض أرواحهم للخطر لأنهم قد يتعرضون للدهس بسبب عدم احترام قائدي المركبات لأماكن عبور المشاة أو التوقف للسماح لهم بالمرور.
وطالبوا وزارة الداخلية بضرورة تشديد الرقابة على المستهترين ممن لا يحترمون إشارات مرور المشاة في الشوارع نظراً للخطورة التي يتعرض لها المارة في الشوارع نتيجة عدم وقوف سائقي المركبات في هذه الإشارات.
ص4

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق