الأخيرة

رغم تأجيل موسم التخييم … الكويتيون في البر

بعد انقضاء شهور الصيف الحارقة ودخول موسم الشتاء وما صاحبه من امطار غزيرة شهدتها البلاد مؤخرا تدافع الكويتيون بلهفة الى نصب مخيماتهم الربيعية في البر بشكل لافت وتنظيم الرحلات التي باتت من التقاليد الثابتة في حياتهم وذلك للاستمتاع بالأجواء الجميلة مع عائلاتهم وأصدقائهم وسط احضان الصحراء.
وخلال هذه الفترة من كل عام ينتظر الكويتيون الاجازة الأسبوعية للخروج من الروتين اليومي والاستعداد لتلك الرحلات البرية في جو صحراوي محبب للجميع تتخلله الأكلات الشعبية والأنشطة المختلفة ورواية الحكايات الجميلة حول النيران الدافئة. ويأتي انتشار المخيمات الربيعية بشكل لافت للأنظار رغم قرار بلدية الكويت تأجيل البدء في موسم التخييم حتى إشعار آخر بناء على توصية من لجنة الدفاع المدني حفاظا على السلامة العامة وذلك إثر الظروف المناخية الاستثنائية التي مرت بها البلاد اخيرا وما نتج عنها من هطول امطار غزيرة ادت الى تجمع المياه بكميات كبيرة في اماكن عدة وانجراف وانزلاق التربة في بعض مناطق التخييم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 − تسعة =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock